محافظه الاسكندريه

 
الرئيسية
الإسكندرية بلدنا
السـياحة
الاستثمار
المــرور
الخدمات
الشكاوى
الصفحة الرئيسية عن الموقع اتصل بنا  فريق العمل
English French
 
Skip Navigation Links.
 

 الجرائد والمجلات المصرية

 
أخبار الرياضة
الزمالك يضغط لمضاعفة عدد جماهير نهائى الكونفيدرالية

جروس يشحن لاعبيه ويحذر أصحاب الإنذارات.. وعظمة الونش تربك الحسابات







ما زال ملف الحضور الجماهيرى لمباراة إياب نهائى بطولة الكونفيدرالية الإفريقية يشغل بال إدارة الزمالك، حيث يسعى مسئولو النادى بكل قوة لمضاعفة عدد الحضور الجماهيرى فى المباراة التى ستقام على ملعب برج العرب أمام نهضة بركان المغربى المقرر لها الأحد المقبل، وذلك بعد أن أعلنت مديرية أمن الإسكندرية حضور ثلاثين ألف مشجع فقط. وفتح رئيس نادى الزمالك قنوات اتصال مع مسئولى الأمن من أجل زيادة العدد بسبب الإقبال الجماهيرى على المباراة، على اعتبار أن الجماهير ستكون هى الداعم الأول والأساسى للفريق للفوز بالبطولة لأول مرة فى تاريخ القلعة البيضاء. ويبدو أن هناك انفراجة فى هذا الملف بعد أن تلقى رئيس الزمالك تأكيدات بدراسة الأمر وإعادة النظر فى أعداد جماهير الفريق فى هذه المباراة المهمة. وبعيدا عن ذلك، فقد تحول مقر إقامة الفريق فى المغرب إلى ما يشبه خلية النحل قبل ساعات من انطلاق مباراة الذهاب، حيث حرص أعضاء الجهاز الفنى على العمل فى منظومة متكاملة لتجهيز اللاعبين نفسيا لخوض اللقاء. وسيطرت حالة من التفاؤل داخل المعسكر الأبيض بسبب ظهور حالة من الثقة وعدم القلق من خوض ذهاب نهائى الكونفيدرالية الذى انطلق منتصف ليلة الأمس بتوقيت القاهرة، العاشرة بتوقيت المغرب. ومن المنتظر أن تعود إلى القاهرة بعثة الفريق مساء امس ، بعد أن قرر جروس تغيير استراتيجية رحلة العودة. فبعدما كان فى المرات السابقة يتوجه بعد المباراة إلى المطار مباشرة، قرر البقاء ليلة إضافية بالمغرب بحيث يمنح اللاعبين فرصة للاستشفاء والراحة قبل أن تبدأ رحلة العودة ظهر اليوم لتصل البعثة مساءً. وفى الساعات التى سبقت مباراة الأمس، تخلص اللاعبون من التوتر أو ما يشبه الخوف من منافسهم المغربى والضغط الجماهيرى المتوقع خلال المباراة، بفضل خبراتهم المتراكمة خلال هذه البطولة التى مر خلالها الفريق بظروف أصعب، لا سيما أمام بترو أتليتكو الأنجولى وأيضاً نصر حسين داى الجزائرى وحتى أمام النجم الساحلى التونسي، وكلها كانت مباريات صعبة وقوية لكن تجاوزها الفريق وصقلت خبرات اللاعبين. واستفاد الجهاز الفنى من فترة الصيام وطول الوقت قبل مباراة الأمس، وبدأ برنامج المباراة من منتصف اليوم عندما خصص السويسرى كريستيان جروس وقتا لإلقاء محاضرة المباراة الفنية التى أعلن خلالها التشكيل. وتحدث جروس فيها مع لاعبيه عن ضرورة الثقة فى أنفسهم وفى قدراتهم، وعدم الانشغال بالضغط الجماهيرى أو استفزازات المنافس خلال المباراة، وطالبهم بتجنب الوقوع فى الأخطاء، مؤكدا أن الحفاظ على الثبات الانفعالى والأداء بثقة وعدم الخطأ هى العوامل التى ستمهد الطريق لتحقيق الفوز، كما طالب مجموعة المهاجمين بالتركيز والتعاون والابتعاد عن الفردية خاصة أن مثل تلك المباريات يكون التوتر بها كبيرًا والاستعجال أكثر مما قد يؤدى لإضاعة جهد الفريق بأكمله، ولذلك سيكون من الضرورى استغلال الفرص المتاحة، وعدم التفكير فى لقاء العودة فى برج العرب أو الارتكان على أن التعويض ممكن فى برج العرب. وكان الشيء الوحيد الذى لم يتم حسمه حتى عصر الأمس هو موقف محمود الونش مدافع الفريق الذى رفض جروس المجازفة بالدفع به أساسياً، فى حين طالب الجهاز المعاون بمشاركة اللاعب لما يتمتع به من إمكانات فى التغطية العكسية والتعامل مع الكرات العالية، لكن إصابة اللاعب بكسر فى عظمة الأنف وعدم شفائه بنسبة 100% جعلت جروس يفكر فى الدفع بمحمد عبدالسلام بجوار محمود علاء، وتأجيل حسم الأمر حتى اللحظة الأخيرة. وخصص جروس وقتا كبيرا للحديث عن البطاقات الصفراء المجانية، مطالبا لاعبيه بعدم التورط فى الحصول على بطاقات ملونة وضرورة ضبط النفس مع القرارات التحكيمية، حتى لا يخسر الفريق جهود أى من لاعبيه خلال لقاء العودة، لاسيما السباعى ومحمود علاء، حمدى النقاز، طارق حامد، يوسف أوباما، إبراهيم حسن، عمر السعيد، عبدالمنعم كهربا، وجميعهم مهددون بالغياب عن لقاء العودة فى حالة الحصول على بطاقة صفراء فى لقاء الذهاب. وقال جروس للاعبيه: لابد وأن نقاتل على المباراة ومساعدة عمر صلاح فى الحفاظ على شباكه، ومع تطبيق تقنية الفار - حكم الفيديو - سيحصل الفريق على حقوقه بلا شك فبالتالى لا داعى للاعتراض على القرارات التحكيمية أو التهور مع المنافس. من جانبه، تحدث أمير مرتضى المشرف العام على الكرة بالزمالك حول أجواء المباراة وفترة وجود الفريق فى المغرب، ووجه الشكر لمسئولى فريق نهضة بركان المغربى على حسن الاستقبال للبعثة بعد وصولها إلى المغرب، مؤكداً أن نهضة بركان سيجد استقبالا رائعا وسيتم توفير جميع سبل الراحة للفريق خلال فترة وجوده سواء بالإسكندرية أو القاهرة. وقال أمير: نهائى الكونفيدرالية بين فريقين كبيرين وكلاهما وصل إلى نهائى الكونفيدرالية عن جدارة وبعد مشوار شاق وطويل، لكن ثقته فى لاعبى الزمالك كبيرة فى القدرة على الفوز باللقب، خاصة أن اللاعبين يعرفون أهمية اللقب للجماهير والنادي. وأضاف أن المباراة النهائية للكونفيدرالية مكونة من شوطين أحدهما فى المغرب والثانى فى مصر وهدف الفريق هو الفوز بالبطولة، لذلك يتعامل مع الأمر بمنتهى الجدية والتركيز لإسعاد الجماهير. وبطبيعة الحال كان ملف الدورى حاضراً فى حوارات أعضاء الجهاز الفنى وبعثة الفريق الإدارية، وتعجب جميعهم من رغبة اتحاد الكرة فى خوض ما تبقى من مباريات للأهلى والزمالك قبل نهائيات أمم أفريقيا، ورفض الجميع هذا الأمر وكان هناك إصرار على الالتزام بالجدول الموضوع من قبل اتحاد الكرة والذى وضع جميع مباريات الفريق المتبقية لما بعد انتهاء البطولة.




تاريخ الخبر :الاثنين, 20 مايو, 2019

المصدر:جريدة الاهرام



- أرشيف أخبار الإسكندرية

- أرشيف أخبارالصحف  

- أرشيف أخبار الرياضة

- أرشيف أخبار المحليات

عودة
 
 
الرجاء ملاحظة أنك بحاجة--------- للبرامج التالية : الحجم 37,28 ميجابايت الحجم 1,86 ميجابايت الحجم 800 كيلوبايت الحجم 13,8 ميجابايت الحجم 1,30 ميجابايت

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري